النيابة العامة: حبس 3 أشخاص وإيداع 10 آخرين دار ملاحظة في واقعة التحرش بأجنبيتين في الأهرامات

إخلاء سبيل المرشدين السياحيين في تصوير ونشر فيديو الواقعة.. والنيابة العامة: أكدا عدم قصدهما ترسيخ صورة غير صحيحة أو إلحاق ضرر بالأمن القومي 

أمرت النيابة العامة بحبس 3 متهمين احتياطيا، وإيداع 10 آخرين بإحدى دور الملاحظة – تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عاما – على ذمة التحقيق معهم فيما نسب إليهم من اتهامات في واقعة التعرض لفتاتين بالقول والفعل في المنطقة الأثرية بالأهرامات. 

ووفقا لبيان من النيابة العامة، اليوم الاثنين، كانت وحدة الرصد والتحليل بإدارة البيان بمكتب النائب العام رصدت تداول مقطع مصور بمواقع التواصل الاجتماعي في مطلع شهر مايو الجاري، يظهر فتاتين أجنبيتين تحاولان الفرار من صبية يتعرضون لهما بمضايقات وتحرش بمنطقة الأهرامات، فباشرت النيابة العامة التحقيقات. 

واستهلت النيابة العامة التحقيقات بطلب تحريات الشرطة حول الواقعة، فورد إليها أمس محضرٌ أكد صحة حدوث الواقعة المصورة، وثبت فيه تمكن التحريات من تحديد مرتكبيها وعددهم 13، وباستدعائهم اعترفوا بارتكاب الواقعة أمام جهة الضبط، فعرضوا على النيابة العامة. 

وأوضح مجري التحريات في التحقيقات أن القائم على تصوير المقطع المصور هو مرشدٌ سياحي كان مرافقا للفتاتين، وأنه وثق ما جرى بالتصوير للتوعية والتحذير من مثل تلك الأفعال، ونشر مرشد سياحي آخر مقطع الفيديو للغرض ذاته الغرض، وأضافا بأنهما لم يقصدا من النشر إلحاق ضرر بالاقتصاد والأمن القومي للبلاد، أو ترسيخ صورة ذهنية غير صحيحة نحوها. 

وأوضحت النيابة العامة أنه باستجواب المتهمين أنكروا ما نسب إليهم من اتهامات، فواجهتهم بالمقطع المصور، وأكد اثنان منهم ظهورهما فيه بقصد التقاط صورة مع الفتاتين. 

وبسؤال المرشد السياحي المرافق للفتاتين قال إنه كان مكلفا من الشركة محل عمله باصطحابهما لمنطقة الأهرامات في جولة سياحية، وفي أثناء ذلك اعترضهم مجموعةٌ من الصبية يطلبون التقاط صور معهما، وتحرشوا بهما لفظا وفعلا، فقام بتصوير الأمر، وبعرض المتهمين المضبوطين عليه تعرف على اثنين منهم فقط، ولم يسند للباقين أي فعل في حقهم، وبسؤال المرشد السياحي القائم على نشر المقطع شهد بأنه نشره بمواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما نتج عنه تداوله. 

وأكدت النيابة العامة أن قرار حبس المتهمين وإيداعهم جاء صدر لحين التأكد من مدى ظهورهم بالمقطع المصور الذي سجل الواقعة، من خلال تكليف « الإدارة العامة لتحقيق الأدلة الجنائية » بإجراء مضاهاة القياسات البيومترية الخاصة بالمتهمين مع من ظهروا بالمقطع، ومن ثم إعادة النظر في أمر حريتهم، مشيرة إلى استكمال التحقيقات في الواقعة. 

وفي سياق متصل، قررت النيابة العامة بجنوب الجيزة إخلاء سبيل المرشدين السياحيين، في واقعة تصوير ونشر فيديو تعرض الصبية للسائحتين في المنطقة الأثرية. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *